” فريق بر وبحر ” يطلق مبادرة السياحة الشتوية المستقبل الأجمل

0

” فريق بر وبحر ” يطلق مبادرة السياحة الشتوية المستقبل الأجمل

كتب – علاء حمدي

دعا فريق بر وبحر على ضرورة العمل على تشجيع السياحة الشتوية التي تعد رافدا جديد من روافد. دعم السياحة الداخليه ورافدا من روافد الاقتصاد الوطني وهي تمثل فرصة جيدة لتنظيم رحلات داخلية في المواقع السياحية والشواطئ والحدائق والمحميات الطبيعية والجزر البحرية والصحراء وتسلق الجبال أو الواحات والأماكن ذات الأجواء الجميلة والكثبان الرملية الشتوية
وأطلق فريق بر وبحر مبادرة السياحة الشتوية المستقبل الأجمل.

في إطار رؤية ٢٠٣٠ و دخول موسم السياحة الشتوية وأجوائها الساحرة على رمال الوطن الناعمة التي تجذب محبين أجواء التخييم.

ويقود فريق بر وبحر الذي يقوده احمد باتقدار ومازن كيال مع مجموعه من الشباب ان بر وبحر هو فريق يقوم برحلات إلى هذه الواحات والاستمتاع بالرمال الناعمة وتذوق الأكلات الشتوية في أجواء مبهجة بعيدا عن صخب الحياة اليومي.

وأكد فريق بر وبحر ان هذه الأيام فرصة لاكتشاف روعة ما في الطبيعه من جمال وتعزيز السياحة الداخلية ودعوة للمنشآت الفندقية والمرافق السياحية باستثمار هذه المناسبات بإطلاق حملة تخفيضات لجذب مزيد من المواطنين والمقيمين لتنشيط الحركة السياحية ونشاط الحجوزات الفندقية لزيارة الأماكن في كافة المحافظات التي تمتلك المقومات وان هناك كنزا تراثيا جميلا وهي دعوه لتقديم برامج وعروض مميزة لجذب المهتمين بهذا النوع من السياحه .

واكد الفريق اننا نأمل بدعم هذه المبادرة الجميلة التي نحرص عليها، إجازتي في وطني أجمل ، من أجل تشجيع السياحة الداخلية وتسليط الضوء على أجمل المواقع حول مدينه جده ومكه

وبلا شك سوف تكون هناك جهود ملموسة من مختلف الجهات المعنية لتسخير كافة الإمكانيات اللازمة لتهيئة الأجواء المناسبة لراحة المواطن والزوار والاستمتاع بقضاء أوقات طيبه خاصة أن السياحة الداخلية تكتسب أهمية لتنشيط العجلة التجارية والإبداع في صناعة المهرجانات لجذب أعداد متزايدة من الزوار

ولفت الفريق علينا أن تكون السياحة الشتويه اختيارنا الأول ونأمل خلال الفترة القادمة ان السياحه الشتويه منتج مهم لتعزيز فرص نمو السياحة الداخلية وتحقيق المكاسب التي يتطلع لها الاقتصاد الوطني.

وأكد الفريق أن السياحه الشتويه صناعة متكاملة تحتاج الى عمل متواصل ونحن على ثقة بأن الجهات المعنية بالجانب السياحي حريصة على ذلك من أجل تقديم منتج سياحي يواكب تطلعات الجميع وتشجيع الحوافز الاستثمارية الجادة في هذا القطاع، على أساس تعظيم الفائدة الاقتصادية ومستوى الخدمات التي يعول عليها في إقامة هذه المشروعات وإدارتها مع القطاع الخاص لتكون من المعالم المهمة للمتنزهات الطبيعية بمواصفات عالمية لتكون متنفسا للمواطنين والزوار والعائلات وكذلك اختيار أفضل النماذج لتطوير المواقع السياحية لتكون من المعالم السياحية المهمة.

ويضم فريق بر وبحر كل من المدير التنفيذي احمد تلقدار رئيس قطاع الفعاليات مازن كيال قطاع الخدمات ابراهيم العمري قطاع التنظيم مصطفى صيرفي مشرف ميداني محمد ساري مسؤل التصوير يوسف عبدالله والمستشار الاعلامي عبدالعزيز الانديجاني .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.