مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا توقع إتفاقية مع كايتك لتطوير السماد الحيوي 

0

متابعة..ميسون ندا

 قامت مدينة زويل بتوقيع اتفاقية تعاون مع شركة كايتك لللاستشارات الهندسية والتجارة الدولية لتطوير مخرجات وحدة البيوجاز بالمدينة وذلك بحضور الدكتور محمود عبد ربه القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للمدينة والمهندس عادل قناوي رئيس مجلس إدارة شركة كايتك ونخبة من أساتذة وأسرة مدينة زويل وذلك بمقرها في مدينة زويل بمدينة حدائق اكتوبر.

 وذلك في إطار انطلاق مبادرة “اتحضر للأخضر” التي أطلقتها وزارة البيئة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي والتي تهدف إلى نشر الوعي البيئي،

تعمل هذه الوحدة منذ يناير العام الحالي على معالجة المخلفات العضوية الناتجة عن مطاعم الطلبة بمدينة زويل لإنتاج الغاز الحيوى الذى يتم استخدامه في أعمال الطهي بالمدينة، ويتم استخدام السماد العضوي الناتج عن الوحدة كسماد طبيعى للحدائق التي تقع داخل حرم المدينة، إضافة إلى أنها وحدة يتم تدريب وتشغيل الطلبة والمهتمين عملياً عليها مما يساهم في نشر تكنولوجيا الغاز الحيوي (البيوجاز) بين الطلاب في المدينة.

وقد أعرب الدكتور محمود عبد ربه القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لمدينة زويل عن سعادته لتطوير مخرجات هذه الوحدة، وجعلها مكاناً جاذباً للباحثين والأكاديميين من مختلف محافظات الجمهورية، مشيرا إلى أن هذه الوحدة تعد من أوائل الوحدات المتنقلة داخل الجامعات المصرية، وأن المدينة تعمل على تحقيق الشراكات المنتجة بينها وبين الجهات والمؤسسات العامة والخاصة بهدف دعم البحث العلمي الذي يساعد في مواكبة التطورات العلمية العالمية.

وأشار عبد ربه إلى أنه من المقرر أن يتم استخدام هذه الوحدة كنموذج لتحويل جميع الجامعات المصرية بمختلف فئاتها إلى العمل بالغاز الحيوي,وذلك تماشيا مع توجهات الدولة في المحافظة على البيئة ونشر الوعي البيئي بين الطلاب.

من جهته قال المهندس عادل قناوي رئيس مجلس إدارة شركة كايتك أن هذه الاتفاقية تهدف إلى تطوير السماد الناتج عن وحدة البيوجاز وجعله منافسا لما هو متاح بالأسواق المحلية والعالمية وذلك بهدف الانتهاء إلى منتج متميز يحمل علامة تجارية للطرفين وأن يتم الترويج له بالاسواق المتخصصة.

وأوضح قناوي ان هذه الاتفاقية تعد نواة للعديد من الانشطة المتميزة في هذا المجال كما أنها تهدف أيضا إلى تعظيم المردود الاقتصادي للتكنولوجيا النظيفة في مصر، وان الترويج لوحدة البيوجاز داخل المدارس الدولية ومدارس المتفوقين علميا والجامعات الخاصة والدولية يهدف إلى تنظيم ورش عمل ودورات تدريبية في مجال تكنولوجيا الطاقة الحيوية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.