عيونك عيون المها

0

بقلمي ……..د. انتظار القيسي
عاشقة العراق

عيونك عيون المها
في الهوى
لا ارى سواها
كأنها بحر
امواجه عالية
يحتضن الضفاف
ويطلب رضاها
يمينها بالعشق دجلة
هدوء ورقة
كم من العشاق
يسيروا بالحب
على خطاها
واليسار فراتا
صوت خريره
يسرع النبضات
والاحساس يتمنى
ببغداد يبات
ليرى شيبه وشبابه
’’’’’’’والبنات,,,,,,,,,,
يزينوا الدروب ببسمتهم
بعد لم الشمل وانتهاء الشتات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.