الرد التركي المزدوج علي أوروبا و أمريكا

0

متابعة نجاح حجازي

صرحت تركيا اليوم الجمعة بردا مزدوجا ومتزامنا تقريبا مع قرار الإتحاد الأوروبي بفرض عقوبات عليها على خلفية تصرفاتها غير القانونية والعدوانية في شرق المتوسط وكذلك على التوجه الأميركي لاتخاذ الخطوة ذاتها وفرض عقوبات.

قالت وكالة فرانس برس : أن قادة الاتحاد الأوروبي قد قرروا خلال اجتماعهم في بروكسل الخميس : فرض عقوبات على تصرفات تركيا غير القانونية والعدوانية شرق البحر المتوسط ضد أثينا ونيقوسيا.

وقال دبلوماسي أوروبي : إن الإجراءات التي تم إقرارها ستكون عقوبات فردية ويمكن اتخاذ إجراءات إضافية إذا واصلت تركيا أعمالها وستوضَع لائحة بالأسماء في الأسابيع المقبلة وستُعرض على الدول الأعضاء للموافقة عليها بحسب التوصيات التي تبنتها قمة الدول الـ27 في بروكسل ،

وأعطى القادة الأوروبيون تفويضا لوزير خارجية الاتحاد جوزيب بوريل لكي يقدّم لهم تقريرا في موعد أقصاه مارس 2021 حول تطور الوضع وأن يقترح إذا لزم الأمر توسيعا للعقوبات لتشمل أسماء شخصيات أو شركات جديدة،

وأضاف الدبلوماسي :الفكرة هي تضييق الخناق تدريجا .

أبدت اليوم الجمعة وزارة الخارجية التركية : رفضها لتوجهات القمة الأوروبية واصفة إياها بـالمتحيزة وغير القانونية،

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان : نرفض هذا الموقف المنحاز وغير القانوني الذي تم إدخاله في نتائج قمة الاتحاد الأوروبي بتاريخ 10 ديسمبر .

وهاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في نفس التوقيت الولايات المتحدة التي تتجه هي الأخرى لفرض عقوبات على تركيا،

قائلا : إن التوجه الأميركي لفرض عقوبات على تركيا يعبر عن عدم احترام لحليف في “حلف شمال الأطلسي الناتو”.

وأعلنت مصادرالخميس : إن الولايات المتحدة بصدد فرض عقوبات على تركيا بسبب شرائها أنظمة الدفاع الجوي الروسية “إس-400” ،

وكشفت المصادر أن الخطوة المتوقعة منذ فترة والمرجح أن تثير غضب أنقرة وتعقد بشدة علاقاتها مع الإدارة الأميركية المقبلة بقيادة الرئيس المنتخب بايدن وقد تعلن في أي يوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.