إجتماع “الإتحاد النوعي لتنمية المجتمعات الريفية” بالمنيا بحضور رؤساء الجمعيات

0

كتب ـ محمـــــــــــود الحسيني

تعد التنمية الريفيّة هي بناءُ مجتمعٍ ريفي يعتمدُ على مجموعةٍ من الأُسس، والتي تهدفُ إلى نموِ الريف في العديدِ من المجالات كالتعليم، والرعاية الصحيّة، والبنية التحتيّة، وغيرها، وحول هذا المووع فقد، عقد أعضاء الاتحاد النوعي لتنمية المجتمعات الريفية، بمحافظة المنيا، اجتماعا موسعا، لتشكيل مجلس إدارة للاتحاد، وذلك بحضور، الحاج يحيى الداخلي رئيس مجلس الإدارة والأستاذة وفاء عبد الحميد نائب رئيس، والأستاذة خيريه القذافي نائب رئيس، والحاج جاد لطفي امين الصندوق، والأستاذة مني عبد النبي سكرتير عام الاتحاد، والاستاذ عماد شفيق مسؤل العلاقات العامة، والاستاذ خالد يحي مساعد مسؤل العلاقات العامة، والأستاذة امل هارون مدير تنفيذي، والاستاذ خلاف ماضي مدير عام الاتحاد، والاستاذه صفاء الفي عضو، والأستاذة حنان موسي عضو بالاتحاد، والأستاذة وفاء عبد الحميد، والاستاذة رباب سيد، رئيس مجلس ادارة جمعية سيدات الخير بسمالوط، والا ستاذه هدى جمال، رئيس مجلس اداره جمعيه الاتحاد بسمالوط وتم، وضع خطة عمل، والاتفاق على اجتماع شهري للاعضاء.

 ومن جانبه أكد يحي الداخلي، ان التنمية الريفية تسهم في العملُ على توفير المؤسسات التعليميّة العامّة في المناطق الريفيّة، والتي تساهمُ في القضاء على الأميّة، وأُسس التنمية الريفيّة يعتمدُ نجاح التنمية الريفيّة في تحقيقِ أهدافها على وجودِ مجموعةٍ من الأسس الرئيسيّة، وهي: التطور في الإنتاج الزراعي، والاهتمامُ الكامل بالتعليم والصحة: وخصوصاً للأطفال ويساهمُ ذلك في القضاء على سوءِ التغذية، والتقليل من نسبة انتشار الأمراض، ممّا يؤدي إلى تحقيق التوازن الاجتماعي.

واضافت خيرية القذافي أن ، أهداف التنمية الريفيّة، بانها تكمن في الاستفادة من كافة الأراضيّ الصالحة للزراعة، والتي تساهمُ في توفير العديد من الموارد الطبيعيّة التي تقدمُ الدعم للتنمية الريفيّة، والبحثُ عن أفضل الوسائل التي تساعدُ على تحسين الحياة في الريف. توفير الحاجات الأساسيّة للسكان في المناطق الريفيّة، ورفع مستوى معيشتهم، والمساهمةُ في توفير الدعم الاقتصادي للريف، والذي يساعدُ على التقليل من انتشار الفقر بين السكان.

وفي ذات السياق اشار الحاج جاد لطفي ، الى وسائل تفعيل التنمية الريفيّة، في توجيه السياسات الحكوميّة للاهتمامِ بالتنمية الريفيّة، وتقديم الدعمِ الكامل من أجل نجاحها في تحقيقِ أهدافها، و تعيين هيئة إداريّة من سكان الريف والتي تعملُ على إدارةِ الشؤون المحليّة والعامّة في المجتمع الريفي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.