المعجزة الإلهية “مرج البحرين ” والمدينة المصرية رأس البر

https://alwatanalarby.com/?p=50869&preview=true

0

المعجزة الإلهية “مرج البحرين ” والمدينة المصرية رأس البر
كتبت /نجاح حجازي
تلك المدنية المصيفية والساحلية الجميلة والرائعة والموغلة في التاريخ
والتي تشكل شبه مثلث من اليابسة يطل ضلعه الشرقي على نهر النيل والغربي على البحر المتوسط وقاعدته على القناة الملاحية لميناء دمياط ويلتقي عند قمته مياه المتوسط المالحة بمياه نهر النيل العذبة.
يتسم مناخ المدينة الهادئة باعتدال الجو وجفافه فيما يمتاز تخطيطها العمراني بالأناقة والتنظيم فضلاً عن كثرة الحدائق والأشجار والإبداع الفني الجميل والراقي بيد الخالق واكمل الإنسان.
عرفت المدينة قديماً قبل الفتح العربي باسم “جيزة دمياط” أي ناحية دمياط وعندما زارها المقريزي سماها “مرج البحرين ” واكتسب اسمها الحالي بسبب موقعها على خريطة مصر حيث تعد أول مدينة مصرية تطل على ساحل البحر المتوسط وتشكل أراضيها لساناً من اليابسة داخل الماء.
تعود نشأة المدينة إلى عام 1823حين كان مشايخ الطرق الصوفية وأتباعهم بدمياط يسيرون نحو الشمال مع النيل للاحتفال بمولد الشيخ الجربي بمنطقة الجربي جنوب رأس البر.
وتردد التجار على رأس البر قديماً لمقابلة سفنهم العائدة من رحلاتها التجارية
وأخذت المدينة تكبر يوماً بعد يوم.
وقامت السلطات المصرية بوضع أول خريطة هندسية للمدينة في عام 1902 تظهر فيها مواقع العشش وأرقامها والأسواق وغيرها، كما تمت إضاءة شوارعها بالفوانيس مما ساهم في بقاء المدينة حتى وقتنا الحاضر في مظهر حضاري ومنظم بعيداً عن العشوائيات
إلى أن أصبحت في جمال شواطئها وهدوء مقامها تنافس المصايف المصرية الشهيرة على ساحل المتوسط وظلت المدينة مصيفاً ارستقراطيا لكثير من مشاهير السياسة والمفكرين والأدباء والفنانين في مصر قبل ثورة يوليو 1952 وبعدها ومن أبرز هؤلاء المطربة أم كلثوم والموسيقار محمد عبد الوهاب والعديد من الوزراء.
وعلى مر السنين أصبح مصيفاً للشعب كله على مختلف طبقاته،
وتشتهر الآن بكونها مصيف الطبقة الوسطى من المصريين نتيجة لأسعار الإقامة بها التي تعد في متناول أيديهم.
وتمتاز المدينة بوجود عدد من المزارات الجميلة من أهمها “منطقة اللسان” حيث يصب النيل في البحر و”فنار رأس البر” التي شيدت عند شاطئ البحر المتوسط لترشد السفن ليلاً وشهدت المنطقة المحيطة بها تطويرا جعلها مزاراً مهماً بالإضافة الي “منطقة الجربي” ، “كورنيش النيل” ، “الحديقة المعلقة “،
“شاطئ العائلات” وغيرها .
وفي ٢٠٢٠ تم تطوير وتجميل نهاية ممشى النيل بالمدينةالجميلة ، برعاية محافظ دمياط ونفذ من خلال المشاركة المجتمعية من إحدى ترسانات تصنيع السفن بمدينة عزبة البرج ،
وبالمقابل تطوير منطقة اللسان التي تمثل التقاء البحر بالنهر والذى يقبع به فندق “شتيجن برجر” الشهير وافتتحة الرئيس السيسي في 3/12/2019 .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.