أبناء يورجن كلوب يفشلون من استعادة القمة أمام اليونايتد

0

أبناء يورجن كلوب يفشلون من استعادة القمة أمام اليونايتد

بقلم : بولا شنودة

إنتهت الان قمة الجولة ال 19 للدورى الإنجليزى الممتاز بالتعادل السلبى مابين فريقي ليفربول ومانشيستر يونايتد، ليرتفع رصيد مانشيستر الى37 نقطة ويحافظ على صدارة الترتيب ويبقى ليفربول بالمركز الثانى برصيد 34 نقطة.

وكان يسعى أبناء يورجن كلوب بدخول مباراة اليوم متحفزا للفوز على ضيفه مانشستر يونايتد، لتقليل فارق النقاط بينهما للعودة من جديد للمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

واصطدم ليفربول بانتعاشة مانشستر يونايتد التي اكتسبها بعد تحقيق الفوز في مبارياته الأخيرة مما جعله يتربع على قمة جدول ترتيب بريميرليج لأول مرة منذ سنوات.

وكان يعول يورجن كلوب مدرب ليفربول المسئولية في مباراة اليوم أمام مانشستر يونايتد، على النجم محمد صلاح، بعد عودته للتهديف أمام أستون فيلا بالمباراة الأخيرة في كأس الاتحاد الإنجليزى، لكن واجة محمد صلاح صعوبة للتسجيل فى هذة المباراة.

وشهد هذا اللقاء استحواذ من الريدز على مجريات المباراة وعلى التمريرات لكن دون جدوى على المرمى، استحواذ بنصف الملعب سلبى على مرمى المان يونايتد.

وأجرى كلآ الفريقين بعض التعديلات الفنية محاولة من كل مدير فنى من احراز الأهداف وخطف الثلاث نقاط.

فشهدت الدقيقة 61 التبديل الأول لمانشيستر يونايتد بتجديد دماء الهجوم بخروج التونى مارسيال ونزول ادينسون كافانى.

وفى الدقيقة 76 شهدت اول تبديل ليورجن كلوب بخروج جيردان شاكيرى ونزول كورتيس جونس.

وفى الدقيقة 85 قام يورجن كلوب باخراج فيرمينو ونزول اوريجى محاولة منة لتنشيط الواجب الهجومى.

وفى الدقيقة 89 قام يورجن كلوب باخراج فينالدوم ونزول ميلنر لمحاولة احراز الهدف الاول.

وأيضا فى الدقيقة 89 قام سولشاير بالتبديل الثانى بخروج برونو فيرنانديز ونزول ماسون جرينوود.

لكن كل هذة التعديلات الفنية من قبل الفريقين لم تأتى بثمارها وأنتهى اللقاء بالتعادل السلبى ليستمر المان يونايتد على صدارة ترتيب الدوري الانجليزي ويستمر ليفربول فى مركز الوصيف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.