إلهي

0

فاطمه كمال الدين

الشوق اليك تصاعد من الدما

و في حياض بهائك قد ارتما

تضج الأماني لتنال منك مغنما

و تستنير بنور وجهك الذي سما

و تجمل من جمالك الذي خيما

على افياء القلوب و صار بلسما

و غيث جلالك على الأحلام هما

تهليلي و تكبيري

و قنوتي و تهجدي

لك يا رب السما

و ركوعي و سجودي

في النهار و الليل

ان اظلما

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.