صلة الارحام شعر…. بحر البسيط

0

بقلم .خالد الياسين حمارشه

ما دُمْـتَ تَــدْريْ بِأنّ اللــه ســائـلـنــا

إلامَ يَبْقـىْ سـعيـرُ الحِـقْــدِ مُـشْــتَعـِلُ

يـــاعَــم رٍفْــقــاً تَــمـَهـّلْ إنـّـنــا بـَـشَــرُ

وإعـْـذِرْ وِسـامِحْ بِـسوءِ الـفَهم ِوالـزللُ

مــا قَـصّـرَ الأهــلُ والـتـقصير غـايتهمْ

والـكُـل يـسـعى لـيـبقى الــود مُـتـصلُ

إحـفظْ لـَهمْ سـابقَ الـمعروفِ يا ولدي

واصـفـحْ ولا تـسـتمعْ لـلـواشيَ الـنذلُ

الــــدﱠمﱡ مــيـثـاقُ قــربــىْ لا تُـضَـيّـعه

بـِالـقـيلِ والـقـالِ مَـهـما كـانـت الـعـللُ

وإذا أُصـيـبـوا فَـسـانـدهمْ وَواسـيـهـمْ

وإبـذل لـهمْ كُـل مـافي وسـعكَ العَملُ

حَتّى تًجِد حولك الحِصنَ الذي يحميْ

فـي حالةِ الكربِ او ضاقتْ بكَ السّبلُ

الأهْـل فـِي الـقَلبِ والـعينينِ مَـوقعهمْ

الــعـِزّ والـجـاهُ هُــم والـفَـخرُ والأمَــلُ

هــذيْ وَصـايـا مــنَ الإســلام مَـنـبعها

حـَتّى وإن قاطعوا واصـلْ ولو فعلـوا

صَــلّـي وَسَــلّـمْ عَــلـى أحـمـدْ وأُمّـتـهِ

والْـحَـمـد لــلـهِ حَــتـّى يــأتـيَ الأجَــلُ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.