تبكى لنبكى

0

كلمات :د / خليفة الخطيب

تبكى لنبكى حالنا أسفا

مابات يبكيك قد كاد يردينا

خارت قوانا فليت الصبر ينفعنا

قد بح صوتى ودمعى خاب ينسينا

تاه الشعار وعدت اليوم أمقته

يوم أنتهينا لكف الغير يسقينا

ماعدت أملك أطفالى ولا لغتى

حتى رفيقى له فتوى ليقصينا !

كل الجروح تئن ؛ من يضمدها ؟

ماعاد قلبى به سلوى تناجينا

سلب وغدر ؛ كيف ذاك ؟ يؤسفنا

إنا انتهينا لدار تقصى الدين

ماعدت أملك فى كفى بها ثقة

خارت قوانا ؛ وخلى لا يسلينا

كل البقاع التى كانت بها لغتى

باتت سرابا ودربى بات يقصينا

ماعاد يجدى وإن كررته أبدا

يا أمة العرب اسما ولاجاها يواسينا

أين العدو ؟ وأين بات مسكنه ؟

ما دامت أسعى له حتى يداوينا !

يسعى بدارى صوب كل شاردة

وأنا الذى بيدى أعطيه سكينا !

حتى المساجد التى كانت تؤانسنا

بات الجميع له دور يواتينا

نهدى العصاة لدرب كان يأنفه

طبع الأبى ، لينسى صولة فينا

ماعدت أسعى لدرب بت أجهله

شاء القدير وذاك القدر يكفينا

فمتى يجود زمانى ؟ لى به ثقة

أن يبعث الحق فينا الروح تحيينا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.