انهكنى هواكِ

0

بقلم . صالح منصور

انهكنى الهروب منگ

وادمانى حنينى اليگ

ويقتلنى عظيم اهمالگ

وابقي عالق بين حبگ

وبين قرار هجرانگ

وصراع يحتدم بين

بين عقلى وقلبى الذى اختارگ

عقلى ينهرنى كفاگ مذله

وقلبى يرجونى اختار جوارگ

والعين مع قلبى تنعى

حب اجهضه دلالگ

وقمر اهتز عرشه

عندما شاهد جمالگ

ونساء زليخة يوسف

يحسدن جميل غرامگ

والدعوه لعقد جلسه

تنتهى بتفسير احلامگ

ويبقي صراعى الاهوج

بين قرارى وغرامك

وعزة نفسى واهمالگ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.