سحر عيونك

0

بقلم. جمال القاضي

—————–

شوفت عيونك

لونها بيشبه

لآلئ بحر

طالع منها السحر

يخطف قلبي

لما يفكر

يقرب منك

ويشوف أنوارها

كأنك بدر في ليله

خلاها سحابها

وساطع نورها

ويملا الكون

ولاجمالك

كان منه معايا

حكايه وحكايه

الأولي حكايه لوجهك

منه رسمت ملامحك

وخيالي طبعها

وسبقه القلب وقالي

عايز نسخه

أكتب منها قصيده

ولساني يقولها ويرددها

من همسة صوتك

وحكايه عارفها

معزوفه لحبك كان ينطقها

ولسانك فيها

كان أوتار تهتز

ويطلع منها أحلى موسيقى

ولاالقلب حكايه أخيره

من حكايات لجمالك

ضيق حجراته

كنت أشوفه وسع الكون

ولحظة غضبه

بركان بيثور ويفور غليانه

كنت أخاف أقرب منه

بس بكلمه جميله

كنت أقولها

بركانه بيهدأ

ويرسم تاني

على وجهك ضحكه

أصل جمالك ماله مثيل

وحكاية حبك

حكايه طويله

شرحها عايز مني سنين

تعالى أقولك أوعى

في يوم تنساني

أوعى القلب

لغيري يحبه أو حتى يميل

ولو تغضب مني

صارحني وقولي

ساعتها أصالحك بس بكلمه

وأنت عارفها وهيا

بحبك عمري وغالي عليا

———————

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.