الوحل اليمني

الوحل اليمني

 

بقلم اشرف عمر

المنصورة

 

اليمن بلد حباها الله بموقع استراتيجي مهم وهي البوابه الرئيسيه للبحر الاحمر وهي بلد منقسم اهلها علي نفسة منذ فتره طويله بين شعب اليمن الجنوبي و شعب اليمن الشمالي

 

وكذلك تم تغذيه العنصريه الدينيه فيها بين طوائف الشعب وذلك يوجد المسلم الشيعي والمسلم السني وقد ادي ذلك الامر الي انقسام شعبي طائفي ايضا بين اليمنيين وكذلك ايضا التفرقه بين فئات الشعب بين البدو والحضر

 

ولذلك فان الشعب منقسم الان علي حاله في الاساس ومشاكلة عميقه جدا و لن تجعل اليمن مستقرا في الوقت الحاضر او حتي بعد سنوات مالم يتخلص اليمنين انفسهم من هذه المشكلات الخطيرة وان تسموا لديهم المصلحه العامه اولا قبل هذه المشكلات الطائفيه والعنصرية

الا انة لدي اليمنين امر لا يوجد لدي شعب اخر فبرغم انقسامهم وعدائهم لبعضهم البعض و الانتقام من بعضهم البعض عند وقوع ثمة خلاف بينهم الا انهم يتحدون في مواجهه اي غريب يتعدي علي اليمن سواء بطريق مباشر او غير مباشر ولمصر والسعودية تجربة سابقة ولذلك من الصعب جدا قبول انضمام غريب الي اي طرف من الشعب اليمني

لانه سيتحمل فاتوره هذا الانضمام عسكريا واقتصاديا

لذلك فان ما بحدث في اليمن الان هي تصفيه كلفت السعوديه العربيه اموال وارواح باهظة وكذلك الايرانين ايضا الكثير من الاموال ولكن الخاسر الاكبر في هذة الحرب هي السعوديه العربيه بسبب تلاصق حدودها مع اليمن

 

ولذلك فان السعوديه تريد الخروج من هذه الازمه بكل السبل ولكن اليمنين انفسهم الان اصبحوا منقسمين علي انفسهم داخليا ويصعب التوفيق بينهم اولا ولكنهم بكل تاكيد متحدين ضد العربية السعوديه الان لعده اسباب منها ماهو قديم ومنها ما بعتبرة البمينين انفسهم تدخل السعوديه في الشأن الداخلي اليمني والخراب الذي تم في الاقتصاد اليمني والانهيارات الصحيه والاجتماعية وغبرها

 

ولذلك فان الامر معقد جدا داخل البمن ولن يقبل ثمه مبادرة من السعوديه او طرح من قبل اليمنين بعد ان اصبحت طرفا في خصومه مع الشعب اليمني

لذلك فانه ليس امام العربيه السعوديه الا امرين الاول اما الاستمرار في تحمل التكلفه في حربها داخل اليمن والدفاع عن نفسها وهذا الامر سيكلف اقتصادها المتعثر وامنها الكثير او الانسحاب من اليمن وترك اليمنين وشانهما والدفاع عن حدودها وهذا يمثل هزيمة للقوة السعوديه

ولذلك فان السعوديه في ورطة كبيره لن يخرجها منها الا مصر قلب الغروبه لضم الفصائل اليمنيه اولا لاصلاح ذات البين بينهم اولا وطرح مبادرة يراعي فيها الواقع الفعلي لليمن و بما يضمن بقاء اليمن عربيا بعد ان فقدت السعوديه حياديتها واصبحت اليمن غير مهمةللواقع الدولي وان من مصلحه ايران التي تعاني من الحصار استنزاف السعوديه في الوحل اليمني

التعليقات مغلقة.