انطلاق فعاليات مهرجان عمان تحت المجهر

كتب:إبراهيم عمران

انطلقت فعاليات انفوكس لاكتشاف البيئة العمانية الساحرة وذلك بالتعاون مع قنوات عالمية ومصورين محترفين. لاكتشاف البيئه العمانية
وقالت ميساء الهوتي مديرة مشروع عمان تحت المجهر أن هناك سلسلة وثائقية من إنتاج عمان انفوكس. تهدف السلسلة إلى استكشاف الحياة الفطرية والبيئية والتنوع الطبيعي في عُمان وزيادة الوعي لحمايتها والمحافظةعليها. وكذلك إثراء القطاع السياحي وتعزيز مكانة السلطنة على خارطة السياحة العالمية تماشياً مع رؤية عُمان 2040.
وتوثق السلسلة جماليات 12 وجهة سياحية في السلطنة من خلال فيلمًا وثائقيًا يتناول “شواطئ عمان” مدته ساعة، وسلسلة أخرى من جزئين تستعرض “الحياة البرية في عُمان”، والتي تجسد الشواطئ والحياة الفطرية
وقالت . يعد الفيلم الوثائقي رحلة فريدة يكتشف فيها المشاهد مواقع مختلفة من ربوع عُمان بسلاسل جبالها الشاهقة وبحارها الغنية وصحارها المتفردة .
وأشارت الي ان هذه المبادرة ستسهم في صقل المهارات الفنية لصانعي الأفلام الشباب المتحمسين لمتابعة شغفهم في صناعة الأفلام تحت إشراف خبراء ذوي خبرة دولية.
وأوضحت الي ان الفيلم الوثائقي سيوقف “شواطئ عمان” للكشف عن جمال الحياة البحرية في خليج عمان وبحر العرب وجزره وشواطئه. ويسلط الضوء على سلاحف عمان الشهيرة والحيتان والدلافين وأسماك القرش. بينما تتناول سلسلة “الحياة البرية في عُمان” والتي ستكون من جزئين، جمال الحياة البرية الرائعة في عُمان والمناطق السياحية الفريدة من نوعها. حيث تعد السلطنة موطنا لمئات الآلاف من الكائنات البحرية والبرية. تصوير الأفلام الوثائقية بشكل كامل سيتم عبر كاميرات بتقنية (4K) وأدوات إضاءة وعدسات خاصة متنوعة الاستخدام ومعدات تصوير تحت الماء لتقديم الفيلم بدقة فائقة الوضوح. كما تم تدقيق المعلومات من قبل خبراء بالمواضيع المعروضة. ومن المتوقع أن يتم بث الأفلام الوثائقية عبر قنوات عالمية بمنتصف عام 2022.
وتعليقًا على المشروع الوثائقي، قالت ميساء الهوتية، المديرة العام لعُمان انفوكس:” الي ان فريق عمان انفوكس وبالتعاون مع قنوات عالمية بدأ رحلة استكشاف البيئة العُمانية الساحرة حيث تصوير الحياة الفطرية والمائية من حيتان ودلافين وسلاحف ومرجان ومحميات طبيعية باعتبارها ثروة وطنية يجب المحافظة عليها وحمايتها. وستأخذنا الرحلة الاستكشافية إلى جبال السلطنة لنتعرف على الحياة فيها من حيوانات نادرة وكهوف رائعة وسوف نخوض أيضاً تجربة فريدة من نوعها في صحراء عُمان المبهرة بكثبانها البيضاء.”

التعليقات مغلقة.