(( التعليم بوابة التنمية )) بالنيل للإعلام بالوادى الجديد

متابعة – علاء حمدي

فى اطار التوأمة بين مركز النيل للإعلام بالوادي الجديد التابع للهيئة العامة للاستعلامات وقطاع التربية والتعليم عقدت اليوم ندوة بعنوان ( نظم التعليم الحديثة وبناء مجتمع المعرفة ) بقاعة المركز شارك فيها جمهور متنوع من قيادات التعليم من مديرى ووكلاء المدارس والموجهين والمعلمين والأخصائيين ورؤساء وأعضاء مجلس الأمناء والآباء والعاملين بقطاع الأزهر وعدد من العاملين بالدواوين الحكومية الأخرى .
صرح بذلك منصور ادم مدير مركز النيل مؤكدا على أهمية الرسالة الإعلامية فى تسليط الضوء على القضايا المجتمعية باستضافة المتخصصين موضحا الهدف من اللقاء وهو توضيح السياسات والقرارات التعليمية الحديثة فى ظل الظروف والأحداث الراهنة.
استضافت الندوة د/ سمير النيلى وكيل وزارة التربية والتعليم والذى اوضح عدة نقاط متعلقة بتأثير وسائل التواصل الاجتماعي على الطلاب واصفا إياها بأنه سلاح ذو حدين له مميزاته وعيوبه مشددا على دور الأسرة فى متابعة الأبناء وخاصة فى الأمور المتعلقة بالانترنت واهمية توظيفه للاستفادة منه فى التحصيل العلمى والدراسى .واشار الى جهود الدولة المتمثلة فى وزارة التربية والتعليم فى محاولة مواكبة التطورات العالمية الرهيبة فى مجال التكنولوجيا وتطبيق ذلك فى مجال التعليم موضحا التكاليف والميزانيات الكبيرة التى أنفقت لتنفيذ ذلك . وتطرق إلى الأنظمة التعليمية الحديثة موضحا فوائدها واهميتها فى مسايرة النظم العالمية الحديثة. كما شدد على دور أولياء الأمور فى إنجاح المنظومة التى وضعتها الوزارة محذرا من الانتقادات الهدامة الغير مبررة من قبل البعض . كما صرح بانه هناك خطط يتم تنفيذها فيما يتعلق بتنمية مهارات المعلمين من خلال الدورات التدريبية المختلفة المحلية والمركزية لتتماشى مع الأنظمة الحديثة
أوصى المشاركون بضرورة عقد دورات تدريبية لمحو الأمية الالكترونية وتدريب المعلمين على آليات استخدام المنصات الاليكترونية وشرح المقررات الدراسية on line.اهمية التواصل بين مجالس الأمناء ومديرى المدارس للوقوف على المشكلات ومحاولة حلها.
أدار اللقاء:جريس شنودة تحت إشراف منصور سعيد ادم مدير مركز النيل للإعلام .

التعليقات مغلقة.