كلية الصيدلة بالجامعة المصرية الروسية تحصد المراكز الأولى فى مؤتمر الصيادلة العرب

كلية الصيدلة بالجامعة المصرية الروسية تحصد المراكز الأولى فى مؤتمر الصيادلة العرب

كتبت هدي العيسوي

أعلن الأستاذ الدكتور شريف فخرى محمد عبد النبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية فى القاهرة، أن كلية الصيدلة بالجامعة فازت بالمراكز الثلاثة الأولى بـ”مسابقة الأبحاث العلمية” المقدمة من كليات الصيدلة بالجامعات المصرية والعربية فى “المؤتمر الدولى الخامس للصيادلة العرب”، الذى عقد فى القاهرة بـ”فندق هيلتون هليوبوليس”.. مشيراً إلى أن المؤتمر كان تحت إشراف الدكتور سامر الرفاعى، أمين عام المؤتمر، والدكتور خالد أبوزيد، عميد كلية الصيدلة بجامعة السادات، ورئيس لجنة الحكماء بالمؤتمر.

فى ذات السياق، أكد الأستاذ الدكتور محمد إيهاب فتوح، عميد كلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية فى القاهرة ورئيس المؤتمر، أن تلك النتائج التى حققها فريق الكلية المشارك فى مسابقة البحث العلمى لـ”المؤتمر الدولى الخامس للصيادلة العرب”؛ يعد إنجازاً كبيراً تحقق بسبب إهتمام إدارة الجامعة والكلية بالتعليم الجامعى المتكامل والمبنى على أحدث الطرق، ودفع خريجيها لمجال البحث العلمى من أجل إعداد الكوادر البشرية التى تضمن إستمرارية جودة التعليم التى تقدمها الكلية للطلاب أثناء الدراسة.

أضاف عميد كلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية فى القاهرة ورئيس المؤتمر، أن الكلية تهتم بتبادل الخبرات بين الكوادر الصيدلية والطبية فى تلك المؤتمرات العلمية الكبيرة على المستوى الإقليمى والدولى، وتناقلها بين الأجيال من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس مع مواكبة التطور والتقدم والإطلاع على أحدث الإكتشافات والأبحاث العلمية والصيدلة التكنولوجية والإكلينيكية؛ للوصول إلى هدف تطبيق وممارسة مهنة الصيدلة بالشكل المرجو؛ ولضمان جودة الرعاية الطبية للمرضى؛ ولتخريج صيدلى قادر على المنافسة المحلية والعالمية.

من جانبها، أوضحت الدكتورة عفاف رمضان، رئيس قسم الصيدلانيات بكلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية، ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، أن المؤتمر إستطاع خلال الأعوام السابقة أن يحقق الأهداف المرجوة، وأن يناقش شتى الموضوعات العلمية المهمة لرفع مستوى وتطوير الصيادلة فى مصر والوطن العربى وتوسعة الأفق أمام شباب الصيادلة للحفاظ على المهنة والإرتقاء بها.

أشارت رئيس قسم الصيدلانيات بكلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية، ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، إلى أن المؤتمر يُعد فرصة كبيرة وتأكيداً على مدى أهمية دور الصيدلى، حيث وصل عددهم طبقاً لآخر الإحصائيات فى العالم العربى إلى ما يقارب من نصف مليون صيدلى، ويقدمون خدماتهم لأكثر من مليار ونصف المليار مواطن وفقاً للنظم العالمية، مما يجعلنا نطمح فى تقديم الخدمات والخبرات التعليمية والبحثية فى تلك المؤتمرات المهمة.

الجدير بالذكر، أن الفائزين فى المؤتمر جاءت أسماؤهم كالتالى:
المركز الأول:
الباحث الدكتور محمود فريد أبوعاشور، خريج كلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية ومدرس فيها، وكان البحث عن” تصميم، وتقييم الفاعلية البيولوجية والنمذجة الجزيئية لبعض نظائر SLC-0111 الجديدة كمثبطات فعالة لإنزيم الكربونك أنهيدريز”.

المركز الثانى:
الباحث الدكتور أحمد محمد علاء الدين عطوة، مدرس فى كلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية، وكان البحث عن”التأثيرات الواقية للكبد من البروميلين فى إصابة الكبد الحادة التى يسببها الجالاكتوزامين فى الجرذان”.

المركز الثانى مكرر:
الباحث محمد منيب محمد عبد العظيم، من كلية الصيدلة بجامعة المستقبل، وكان البحث عن” التأثير الوقائى لكل من “فيتامين د” أو الروزوفاستاتين منفصلين أو متحدين فى خلل الإدراك والذاكرة الناجم عن مرض السكرى، تغيرات سلوكية، كيموحيوية وخلوية محتملة”.

المركز الثالث:
الباحث الصيدلى مرقس مدحت فخرى غطاس، خريج كلية الصيدلة فى الجامعة المصرية الروسية ومعيد فيها، وكان البحث عن”العلاقة المحتملة لتعدد الأشكال الوراثية لبعض مستقبلات الكوليسترول، وعلاقتها باحتمالية الإصابة بتسمم الحمل لدى السيدات المصريات”.

التعليقات مغلقة.