أهديتك انفاسي. بقلم /ايمان حسين

بقلم /ايمان حسين

سئمت من سطور
لا تحملك
وحبر بمحبرتي
لا يكتبك
وريشة بلوحتي
لا ترسمك
فأدمت معاصمي
ملامحك
فكتبت عروقي
اسمك
خشيت حروفي
تلمسك
فلمست أبجديتي
فأشعلتك
فأحرقت أصابعي
من أجلك
ولا حرارتها تلسعك
وأهديتك انفاسي
لتبردك.

التعليقات مغلقة.