الأميره البكماء … بقلم / لارا الغامدى

بقلم / لارا الغامدى

أمنفي انت صديقي
خلف هاتيك الصروح
تلثم الماضي البعيد
تنكأ هاتيك الجروح
أم تراك صرت روحا
هائما لا يستجيب
لأمان مزهرات
لصدى قلب الحبيب
أنت مثلي في هواك
أنت مثلي في الألم
ترضع ثدي الليالي
ترضع ثدي الندم
أم تراك صرت طيرا
نائحا بين البطاح
تقطع الأيام شدوا
لغد مر عجيب
مثل أيام السقام
مثل ايام الغرام
أتراني صرت ظلا
غارقة بين الدروب
تائهة لاتستجيب
لحبيب أو قريب
أنت مثلي في هواك
أنت مثلي في الحنين
تحبس الدمع ذليلا
خلف هاتيك الجفون
وتحن لوصال
قد غدا جدا بعيد
مثل حلم قد تلاشى
عندما جاء الصباح
مثل عرس قد تعالى
بعده صوت نواح
يالهذا العمر كم يمتد
مسعورا يناجي
أملا ضاع او وصلا قريب
آه من الخفقان يقتلني
آه من الحب الدفين
ضاع صبري
والمر نام بصدري
فأين ايام اللقاء ؟؟
هربت مني سريعا
مثل اضواء المساء
سيظل الليل ليلا
في فؤادي والضلوع
حتى يأتيني حبيبي
ويغني من جديد
وينادي بحنان
كلما طل الصباح
صوته يقتل غبني
صوته يمحي القروح
تتناجى مقلتانا
بهوى حر كبير
ونعيد للثريا
حلمها الماضي المضيء

التعليقات مغلقة.