ساعي البريد وحيرتي !! بقلم / صلاح الورتاني // تونس

!

بقلم / صلاح الورتاني // تونس

 

ساعي البريد تحية
هل في حقيبتك رسالة لي ؟
إنتظرتها طويلا
هل تم إيصال رسالتي لها ؟
لحظة أبحث لك عنها
قلبي يخفق ينتظر الجواب
نظر لي في استغراب
إبتسم وقال : من المرسل ؟
حبيبتي النائية ..
ناولني الرسالة ثم انصرف
بسرعة عجيبة فتحتها
قرأتها ثم عاودت ؛ وأعدت
أتامل سحر الشعور
كأني أغوص في بحور
في فلك أدور
أبحث ما بين السطور
وجدتها كلمة السر
إطمأنٌ قلبي .. سكنت روحي
أخذت قلمي للرد.. ما قدرت
أتركه للغد ..
للملمة أفكاري ..
تذكرت نظرات ساعي البريد
يبتسم مستغربا
لعيوني الحائرة
ما أقسى البعاد
سهد وسهاد
تفكير عند الرقاد
إرتميت فوق سريري
أعدت قراءة الرسالة
فهمت كل معانيها
نمت مرتاح البال

التعليقات مغلقة.