بصلى الجمعة

النهاردة وانا بصلى الجمعة

فرت من العينى الدمعة

من شهور عدة والقلوب مسعدة

نصلى ونسمع خطبة الجمعة

صليت وانا لابس كمامة
شيخ على راسه حاطت عمامة
بأشارة إستفهام للخلف والأمام
عامل شبورة وراسم علامة
نسى المهمة ومع العامه
يتكلم عن التأمين والتباعد
لازم كل واحد بمكانه متواجد
بقيت وحيد واقف متباعد
كل إللى كان المتواجد
يدوب كدا كام واحد
حسيت إنى غريب متاخد
كأنى ع المكان مش واخد
حد ع الإسلام قلبه جاحد
خلانا فرادى مش واحد
من بعيد جانى واحد
يسألنى عن صلاة الجمعة
كنا بنلبس أجمل الثياب
ونتعطر بالطيب والجلباب
الكل كان يسابق ويزاحم
بقلوب مطمئنا لرب الأرباب
فين المصليين بالمساجد والشوارع
قانتين لله بقلب خاشع وارع
الوقت صبح المسجد فارغ
واللى فى كده ضالع
شخص سئ السمعة
ونسأل فين صلاة الجمعة
…..
بقلم ..الشاعر
الأمير _محمود

التعليقات مغلقة.