أ.د عمرو الورداني أمين الفتوى ومدير إدارة التدريب بدار الإفتاء المصرية فى ضيافة جامعة الفيوم

كتب : احمد سلامه

شهد أ.د أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم الندوة الدينية التي نظمتها الجامعه حول مجاهد النفس في رمضان بحضور أ.د محمد سعيد أبو الغار نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وعدد من عمداء الكليات ومستشاري رئيس الجامعة، وأعضاء هيئة التدريس، والعاملين، والطلاب.

حاضر خلالها أ.د عمرو الورداني أمين الفتوي ومدير إدارة التدريب بدار الإفتاء المصرية، وذلك اليوم الإثنين ٢٦ أبريل ٢٠٢١ بقاعة المؤتمرات الكبرى.

قال أ.د أحمد جابر أن جامعة الفيوم تحرص على تنظيم مثل هذه الندوات وتسعى دائما لتثقيف طلابها على مختلف الجوانب، من خلال إعداد برامج ثقافية متميزة ومتنوعة.

وأوضح سيادته أن الجامعة بمثابة نقطة الانطلاق للتعلم، وبناء الذات والعقل، كما أنها تعمل على تجهيز طلابها للمشاركة الفاعلة في تنمية المجتمع ونهضته.

وتحدث أ.د عمرو الورداني حول طرق مجاهدة النفس وتزكيتها ومقاصد خلق الله للإنسان، حيث أوضح أن الله خلق الإنسان لثلاثة مقاصد رئيسية هي العبادة، وعمارة الأرض، وتزكية النفس.

كما تطرق سيادته إلى الحديث حول صفات المؤمنين؛ كالإيمان، والتسليم لله، ومساعدة بعضهم البعض، والكف عن الخوض في شؤون الآخرين، والانشغال أكثر بما يعنيهم، وتطهير قلوبهم من الحقد والضغائن.

كما وجه أيضا العديد من النصائح الحياتية للطلاب في كيفية التعامل مع آبائهم وأمهاتهم، موجهًا بضرورة أن نكون أكثر رحمة تجاهم، حيث إن حسن معاملة الوالدين تعد تعبيرا جليا لحسن طاعة العبد لله.
كما استمع أ.د عمرو الورداني إلى تساوؤلات الطلاب الحاضرين، وقام بالرد عليها باستفاضة تامة.
وعقب انتهاء الندوة قام رئيس الجامعة بإهداء درع جامعة الفيوم للأستاذ الدكتور عمرو الورداني.

التعليقات مغلقة.