تعرض الفنانة ليلى علوى للتحرش من أحد المعجبين

 

كتب: اسلمان فولى

تتميز الفنانة ليلى علوي بأنوثة طاغية، فهي دائماً
تخطف أنظار الجمهور أينما وجدت أو من خلال إطلالاتها عبر مواقع السوشيال ميديا، سواء عن
طريق جلسات التصوير التي تخضع لها أو من خلال ظهورها بأي مناسبة فنية كالمهرجانات، فهي
منذ دخولها مجال الفن وهي فتاة أحلام كل الأجيال، وخلال هذا التقرير نرصد لك أسرارها
التي لا يعرفها الكثيرون.
كانت بداية الفنانة ليلي علوى الفنية في السابعة
من عمرها وذلك عندما قامت بالمشاركة في برامج
الأطفال في الإذاعة والتلفزيون مثل برنامج ” فتافيت السكر” وبرنامج ” عصافير الجنة” ،
ومؤهلها الدراسي كان بكالوريس إدارة أعمال من جامعة عين شمس.
زوج الفنانة ليلى علوي هو رجل الأعمال منصور
جمال وقد استمر زواجهما لمدة 8 سنوات وتم انفصالهم خلال عام 2015، ولم تنجب الفنانة
ليلي علوى أولادًا أثناء فترة زواجها ولكنها تبنَّت طفلًا يسمي خالد وهي تعشقه كأنها أمه الحقيقية.

 

صرحت النجمة ليلى علوي عن موقف غريب تعرضت له وذلك أثناء تصوير فيلم البؤساء، فقد أشارت أن الفنان الكبير يوسف وهبي لديه هيبة
عظيمة، وأكدت أنها لم تدخل منزله سوي مرة واحدة حيث أنها كانت تشعر بالرعب أمام هيبته الكبيرة.
وأضافت أنها كانت ترتعش منه، مما دفعها إلى
الإعتذار عن تصوير المشهد أمامه حتي تحدث معها يوسف وهبي وكسر الحاجز الذي تسبب في
خوفها الشديد منه.
وأكدت ليلى علوي أنها تحب أهل أسوان وأهل الصعيد كثيراً، ولكنها لا تريد أن يلمسها أحد من
الجمهور وأن يتم احترام خصوصيتها.
صرحت الفنانة ليلى علوي، عن غضبها الشديد بسبب محاولة أحد معجبيها من وضع يده على
كتفها خلال تواجدها في قرية الشيخ زين الدين بمركز طهطا بمحافظة سوهاج، خلال زيارتها
للقرية من أجل المشاركة في افتتاح مشروعات تنموية لصندوق تحيا مصر.
واضافت “: “أنا عارفة إن الناس في سوهاج هنا
بتحبني، وأنا كمان بحبهم وباحترمهم، بس ما بحبش حد يحط إيده عليا، لأنه مش من حقه”.

 

وتابعت: “ممكن يتصور معايا من غير ما يحط إيده على كتفي”.

التعليقات مغلقة.